قرية العصيله

العصيلة البدع منطقة تبوك

إحصل على الإتجاهات

12-29-1435 03:24
صدى تبوك / المتابعه

 


تقرير أعده / عوده المسعودي و سلطان الحويطي
قرية العصيله من القرى التابعة لمحافظة البدع وتبعد عنها حوالي 35 كلم جنوبا احتضنتها جبال السروات تحاول أن تلحق بركب التطور الذي لحق بالقرى الأخرى بالرغم من موقعها البعيد عن الطرق الرئيسية لكن هناك ثلاثة طرق تؤدي إليها طريقين فرعيين يربطان بها مع الطريق الساحلي الدولي وطريق أخر ترابي يربطها بطريق تبوك شرما بطول 30 كلم ولعله مستقبلا نراه مسفلت ويكون سبب في نهوض هذه القرية واحيائها الذي طال انتظاره بالنسبة لسكانها . يسكنها حوالي 700نسمة ويهتم أهلها بالزراعة أصبحت منتوجاتها من خضار وفواكه مطلب في أسواق تبوك لجودتها كما يهتم البعض من الأهالي بالرعي .
ربما ان موقع قريه العصيله المتطرف يجعلها بعيده عن انظار المواطنين من زوار المنطقة ومن مسئولين فقبل يومين قررنا ان نذهب لقريه العصيله بناء على رغبه قرائنا من تلك القريه والذين يريدون ان تتجه الانظار نحو قريتهم . عندما وصلنا لقيال سلكنا طريقاً مسفلتاً نحو الشرق بمسافه عشره كيلوا متر وفي نهايته كانت قريه العصيله رابضه اسفل جبال السروات النخيل الباسق يحفها من كل اتجاه وقد حملت شواشيه الثمار وبعض العصافير التي اعطى عنائها جمالاً لجمال الصباح . العصيله قريه صغيره هادئه حالمه اكثر مايميزها هو كثره مزارعها وستكون ذات انتاج كبير لو وجدت الاهتمام والتوجيه من الجهه المختصة.
من جهته تحدث مسلم العميري أحد سكان القرية قائلا بأن سبب التسميه لكثرة نبات العصلا في الماضي منوها بأن القرية ينقصها الكثير من أهمها مخفر شرطة الذي طالبنا فيه منذ ثلاثة سنوات ووعدونا بأنه في خطة 1435هـ لكن انتهت السنة بدون فائدة وقال العميري أيضا بأن شباب القرية بحاجة الى مركز ترفيهي يقضون فيه وقت فراغهم كذلك مشروع درء مخاطر السيول عن بعض المنازل و المزارع وتطرق العميري أيضا الى طريق العصيله المار بالقرب من الخريم والذي يلتقي بالطريق الدولي فيقول هناك منعطف خطير وقعت فيه حوادث كثيره راح ضحيتها اشخاص من اهل القرية وخارجها مطالبا الجهات المسئولة بإصلاحه .
يذكر بأن قرية العصيله تشمل على مركز أمارة ومستوصف ومدارس بنين ابتدائي ومتوسط كذلك مدارس بنات ابتدائي ومتوسط وثانوي ومن اشهر المواقع القريبه منها جبل زهد والذي يشتهر بالشلالات أثناء هطول الامطار في فصل الشتاء
وفي نهاية الجولة قدم العميري شكره وتقديره للصحيفة والعاملين عليها واصفا اياها بأنها صوت المواطن


image
 
image
 
image
 
image
 
image
 
image
 
image
 
image
 
image
 
image