المجمعة

المجمعة منطقة الرياض SA

إحصل على الإتجاهات

حافظة المجمعة محافظة تابعة لإمارة منطقة الرياض، يحدها من الشمال الزلفي والمنطقة الشرقية و من الجنوب محافظة ثادق ومحافظة شقراء و من الشرق محافظة رماح و من الشمال الغربي محافظة الزلفي ومن الغرب محافظة الغاط، وتبلغ مساحتها 30000 كلم2 ـ ويبلغ عدد سكانها 133 ألف نسمة. ويشغل منصب المحافظ سمو الأمير / عبد الرحمن بن عبد الله بن فيصل بن فرحان آل سعود. ويوجد بها جامعة تحمل أسم جامعة المجمعة .

أشجار النخيل في المجمعة

تقع مدينة المجمعة في المجزل داخل اقليم سدير وهي وسط السعودية على بعد ما يقارب 170 كم إلى الشمال من العاصمة الرياض، وتعرف معظم الإقليم المعروف جنوب مدينة المجمعة باسم سدير. مقر المحافظة مدينة المجمعة (41197 نسمة)، وتتبعها العديد من المراكز والقرى والهجر، منها:


تطوير الوسط التاريخي بـ (المجمعة)

 روج - زكية علي

 

 مايو 26, 2015

بشرى لمحبي السياحة الثقافية بمنطقة الرياض، حيث تجري حاليا أعمال المرحلة الثالثة لمشروع تطوير الوسط التاريخي بـ(المجمعة) الذي تتعاون بلدية المجمعة مع الهيئة العامة للسياحة والاثار بتنفيذه، وتمت ترسية المشروع في رصف الممرات ورفع وترميم واجهات المباني الخارجية بعد ان تم رصف الطرق الرئيسية، وقد أصبح الوسط التاريخي بـ (المجمعة) مقصدا لمحبي السياحة الثقافية بمنطقة الرياض بعد ترميم وتأهيل أجزاء كبير من البلدة وإقامة عدد من الفعاليات التراثية فيها.

ومن أهم معالم البلدة التاريخية بالمجمعة مرقب جبل منيخ وهو رمز ومعلم تفتخر به هذه المحافظة وقد شارك جميع الأهالي في بنائه ويعتبر المرقب أقدم المباني الأثرية الباقية في مدينة المجمعة حتى الآن حيث تم بناؤه في عام (830) هـ علماً أن بناء البرج الداخلي المعروف عند أهل نجد باسم (القصبة ) كان قبل تاريخ (830) فقد تم بناؤه مع المجمعة مع إحاطته بسور طيني يلتف حوله على قمة الجبل.

وقد تم ترسية ترميم مرقب جبل منيخ الأثري، وتشمل أعمال الترميم القلعة والمقاصير والأسوار بالإضافة إلى معالجة بعض النواقص للإضاءة والتمديدات الكهربائية، وترسية أنشاء مطعم وجلسات بالموقع. وأيضاً ترميم وتأهيل (قصر الربيعة) ليكون متحفا يحوى العديد من القاعات والعروض المتحفية لجميع العصور التاريخية، وإعادة تأهيل مدرسة احمد الصانع التاريخية، وأطلقت الهيئة برامج متخصصة لتدريب الحرفيين والحرفيات على عدد من الحرف منها البناء بالطين ومنتجات النخيل والنحت والخزفيات والسدو والجلديات، بجانب إعادتها لطرح تأهيل وترميم قصر العسكر وملحقاته (قصر الأمارة) بعد تنازل أصحابه لصالح الهيئة، حيث تم اعتماد مبلغ مليون ريال كمرحلة أولى، إضافة إلى طرح عملية هدم وإعادة بناء جامع الملك عبد العزيز بالوسط التاريخي ، فيما يجري تنسيق مشترك بين الهيئة العامة للسياحة والآثار ووزارة الشؤون الإسلامية ووزارة الشؤون البلدية والقروية لاستكمال المخططات النهائية لطرح المشروع. وكذا التنسيق بين الهيئة والشؤون الإسلامية لتسليم دكاكين وقف الملك عبد العزيز وملحقاته لإعادة ترميمه والأشراف عليه وإعادة تشغيله. إضافة إلى ترميم عدد من المساجد الطينية بدعم وتشجيع من مكتب السياحة والآثار بالمجمعة ودعم من قبل الأهالي وهي: (مسجد الحارة و مسجد باب البر و مسجد حويزة و مسجد ركية ناصر و مسجد الظهيرة مسجد ركية ابراهيم و مساجد تحت التنفيذ و مسجد قصر الأمارة ومسجد الروساء.1

 

466-300x225

555-300x225

644-300x200

745-300x187

835-200x300

2135-300x200

  •  

1